حقيقة خبر وفاة عبدالله نجل محمد مرسي الرئيس المصري

كشفت مصادر إعلامية متطابقة وفاة عبد الله نجل الرئيس المصري الراحل محمد مرسي بسكتة قلبية مفاجئة مساء اليوم الأربعاء.

ولم تذكر المصادر أسباب التدهور المفاجئ في صحة نجل الرئيس الراحل.

وجاءت وفاة عبد الله بعد أشهر قليلة من وفاة والده في محبسه خلال محاكمته في قضايا التخابر مع “حماس”.

ونقلت قناة الجزيرة مباشر القطرية عن مصادر لم تسمها، تأكيدها وفاة عبدالله نجل الرئيس المصري الراحل محمد مرسي إثر أزمة قلبية. في وقت لم يصدر بعد أي تأكيد أو نفي رسمي من قبل عائلة رئيس مصر الأسبق.

 

 

 

 

وعقب وفاة والده، فاجأ عبدالله محمد مرسي يوم 14 أغسطس المنصرم، جميع متابعيه على حسابه عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر، بنشر صورة 15 شخصية مصرية، متهمًا إياهم بأنهم من خططوا وأمروا بقتل المعتصمين في ميدان رابعة العدوية الذي نظمه انصار الرئيس الراحل اعتراضاً على عزله بواسطة الجيش.

وفي الأثناء قال بعد دفن والده : “هذه بشريات نسوقها إليكم في النظرة الأخيرة لنا أسرة الرئيس الشهيد محمد مرسي ونحن نودع جسده إلى مثواه الأخير وتبقى روحه وأعماله وذكراه خالدة ما شاء الله بين أمته وشعبه بالرحمات والدعوات والذكر الطيب”.

 

التعليقات مغلقة.